الدكتور إسماعيل عبدالرحمن يكتب: لا نريده وزيرا للثقافة

الأحد، 5 أكتوبر، 2014


تنهض الأمم بالتمسك بدينها وقيمها وعقيدتها وحضارتها والاعتماد في الوقت ذاته على العلم والعقل والجد والمثابرة ولا تنهض بترك أوامر الله عزوجل ومخالفة هدي النبي صلى الله عليه وسلم.

ولكن للأسف فهناك من السادة الذين يطلق عليهم النخبة – ولا أدري ما هي ضوابطها – من يعتقد خلاف ذلك تماما ومن هؤلاء وزير الثقافة المصري الذي خرج علينا الأسبوع الماضي ليدعو المصريين بفعل الحرام - في أيام هي أفضل الأيام عند الله جل وعلا والتي حثنا فيها رسولنا صلى الله عليه وسلم على الإكثار من فعل الخير والقربات - محاولا أن ينهض بالأمة ثقافيا ويطلق سراحها من قيود التخلف والجمود قائلا: إن مشاهدة اللوحات العارية مسألة تتوقف على التربية الفنية، بدليل أن العالم المتقدم والعربى يوجد به اللوحات الفنية العارية والمجلات المصرية حتى وقت قريب كانت تنشر صورًا عارية، وهذا جمال إنسانى، متسائلًا ما الضرر الذي قد يحدث إذا شاهد الابن لوحة عارية وماذا في ذلك؟
كما قرر في إطار جهوده لكسر قيود التخلف والرجعية: أن الحَجِر على حرية الفكر والإبداع علامة على تخلف الأمة وانحدارها، ولا يوجد فارق بين مصادرة فيلم أو كتاب أو غيره، مشيرًا إلى أن من يريد بناء أمة متحضرة فلا بد من الحرية المسئولة وأنت حر ما لم تضر.
وأضاف رفضه لوقف برنامج الراقصة معللا أن كمية العرى في راقصة البالية أكثر من الراقصة الشرقية، لكن لا يمكن أن تُثير راقصة البالية في الإنسان السوى الغرائز الجنسية، وكلاهما يقدم الفن.
هذه مقتطفات من أفكار وزير الثقافة هداه الله جل وعلا ورده إلى الحق فإذا كان هذا هو فكره وتفكيره لنهضة الأمة فهو بذلك محارب لقيم الإسلام وأخلاقه وأصوله وهو فكر لا يؤهل صاحبه لتولي وزارة مهمتها نشر الثقافة لمجتمع متدين من المسلمين والمسيحين فالقيم الاخلاقية في الديانات السماوية واحدة فأي عقيدة واي دين ذلك الذي يبيح العري والابتذال ومخالفة مقدسات الدين وركائزه ألم يقرأ هذا الوزير قوله تعالى: "قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم إن الله خبير بما يصنعون" ( سورة النور الآية 15 ).
وقول سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا ينظر الرجل إلى عورة الرجل ولا المرأة إلى عورة المرأة " ( أخرجه مسلم ) وقوله صلى الله عليه وسلم: " على كل نفس من بني آدم كتب حظه من الزنا أدرك ذلك لا محالة فالعين زناها النظر والآذان زناها الاستماع واليد زناها البطش والرجل زناها المشي واللسان زناه الكلام والقلب يهوى ويتمنى ويصدق ذلك ويكذبه الفرج"

وغير ذلك الكثير والكثير من النصوص القرآنية والنبوية التي تحرم النظر إلى ما حرم الله وتحذر فاعله من عقاب الله جل وعلا.
لذا فإننا كمواطنين مسلمين لا نقبل بهذا الفكر ولا نريده لا هو ولا ثقافته المستمدة من مناهج الشيطان التي تسعى لمخالفة الرحمن أكد ذلك الوزير في قوله: إن الكتب لها قدسيتها حتى ولو خالفت مقدسات الدين الإسلامي.
وهذا أكبر تحد لمشاعر المسلمين وتحقير لمقدساتهم وتحرر من نصوص شريعتهم التي لن يفلحوا الا بالعمل والتمسك بها قال صلى الله عليه وسلم " تركت فيكم أمرين لن تضلوا ما تمسكتم بهما كتاب الله وسنة نبيه "( موطأ الإمام مالك).
اللهم بلغت اللهم فاشهد

3 التعليقات:

Amira salah يقول...

www.mediu.edu.my

Amira salah يقول...

فيما يلي الخدمات التي تقدمها الجامعة لطلاب التعليم المباشر بمقر الجامعة بماليزيا :
 
1.    تأمين تأشيرات الدراسة في ماليزيا لطلبة التعليم المباشر.
2.    استقبال الطالب بالمطار عند قدومه لأول مرة إلى ماليزيا.
3.    مساعدة الطالب للحصول على السكن المناسب عند رغبته في ذلك، نظرًا لعدم توافر سكن تابع للجامعة حاليًا.
4.    القيام بإجراءات الحصول على اللاصقة (الإقامة) للطالب بعد وصوله إلى ماليزيا.
5.    تجديد تأشيرة الطلاب (الإقامة) سنويًا.
6.يقدر الطالب علي ارسال دعوة مرافق له (الزوجة .الابن.الاخ .الام .الاخت .الخ .
7.    تقديم الأنشطة اللاصفية المختلفة مثل (المسابقات، الندوات، الأنشطة الدينية والثقافية والاجتماعية والرياضية وغيرها).
8.    الاستفادة من المكتبة الورقية المتوفرة بالجامعة إضافة إلى المكتبة الإلكترونية.
9.    توفير معامل الحاسب الآلي للبحث العلمي، والشبكة اللاسلكية (واي فاي) في الحرم الجامعي.
10.    تقديم التوجيهات للطلاب الجدد لينسجموا مع الحياة العلمية والاجتماعية بماليزيا.
11.           تقديم الاستشارات الأكاديمية للطلاب.
12.           إصدار التأمين الصحي للطلاب.

تحياتنا جامعة المدينة العالمية بماليزيا
http://mediu.edu.my/

Amira salah يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحية طيبة وبعد ,,,,

يسعدنا بداية أن نهديكم أصالة عن أنفسنا، ونيابة عن جامعة المدينة العالمية [MEDIU] أرق التحية وأطيب الأمنيات لكم بدوام التقدم والإزدهار، مقرونة بصادق الدعوات لكم بالمزيد من التوفيق والتطور والنماء.
 
جامعة المدينة العالمية [MEDIU] ماليزيا:
 
"جامعة المدينة العالمية [MEDIU] ماليزيا" هي إحدى الجامعات الرائدة في دولة ماليزيا، والتي امتازت بالتفوق والتميز في مجالات التقنية والتعليم العالي، و "جامعة المدينة العالمية [MEDIU]" هي جامعة متعددة الثقافات والمجالات الدراسية ويقع مقرها الإداري الرئيسى في مدينة شاه علم بماليزيا ، وإليكم تاريخ موجز:
1.    تأسست "جامعة المدينة العالمية [MEDIU]" مطلع عام 2004م بالمدينة المنورة.
2.    في تاريخ 19/يوليو/ 2006م حصلت الجامعة على دعوة من وزارة التعليم العالي الماليزية لإنشاء مركز الجامعة بدولة ماليزيا .
3.    بتاريخ 20/يوليو/2007م، حصلت الجامعة على الترخيص الكامل من وزارة التعليم العالي الماليزية لتكون أول جامعة عالمية ماليزية تنتهج منهجي التعليم - نظام التعليم المباشر في المقر الجامعي بماليزيا - نظام التعليم عن بعد (عبر التعليم الالكتروني) وتستهدف الطلاب من شتى أنحاء العالم.
4.    في مطلع شهر فبراير من العام 2008م بدأت الجامعة أعمال التشغيل الكامل وإستقبال الطلاب .
5.    إلتحق بالجامعة إلى مطلع العام 2009م زهاء [1500] طالب وطالبة من دول مختلفة، في حين زاد عدد طلبات الإلتحاق المقدمة إلى الجامعة عن [3000] طلب إلتحاق.
6.    اوائل /2009 م.  طرحت الجامعة اكثر من (24)برنامجا أكاديميا معتمدا من قبل هيئة الاعتماد الأكاديمي ووزارة التعليم العالي الماليزية في كلياتها, واكثر من (34) دورة معتمدة في اللغتين العربية والإنجليزية بمركز اللغات .
7.    أوائل 2009 م.  تنوعت مستويات البرامج الدراسية في الجامعة لتشمل إيجاد مراحل : المستوى التمهيدي للمرحلة ماقبل الجامعية , الدبلوم , درجة البكالوريوس ، الدراسات العليا , دورات التأهيل اللغوي .
8.    أواسط 2009 م.  بلغ عدد الطلبة الذين تم تسجيلهم في الجامعة اكثر من (4701) طالب وطالبة من اكثر من ( 40 ) جنسية حول العالم .
9.    الربع الثالث لسنة 2009 م.   اجتازت جامعة المدينة العالمية  [MEDIU] بنجاح التفتيش المؤسسي الذي عقدته وزارة التعليم العالي الماليزية للتأكد من الجودة الأكاديمية والإدارية للجامعة .
10. نهاية عام 2009 م.   زاد عدد طلبات الإلتحاق الوارده الى الجامعه عن ( 6508 ) طلب من اكثر من (60) دولة حول العالم , فيما زاد عدد الطلبة المسجلين في الجامعة عن ( 2482 ) .
11. نهاية عام 2009 م.   انتهت الجامعة من تقديم (10) برامج دراسية جديدة لإعتمادها من قبل هيئة الإعتماد الماليزي في مراحل الدراسات العليا .
12. نهاية عام 2009 م.    بدأت جامعة المدينة العالمية الاجراءات التأسيسية للبدء بالتعليم الجامعي المباشر في تخصصات علمية وتطبيقية جديدة شملت علوم الحاسب الآلي , والعلوم المالية والإدارية , والهندسة والتي تعتزم أن يتم البدء بها منتصف العام 2010 م .
13. أوائل عام 2010 م.   زاد عدد الطلبة المنتسبين في الجامعة الى (3057 ) طالب من مختلف دول العالم  , من بداية موسم 2010 .
14. نهاية عام 2010 م.    بلغ عدد طلبات الإلتحاق الواردة الى الجامعة لنظام التعليم المباشر قرابة (511) بلغ عدد المسجلين أكثر من (154) طالباً .
15. أوائل عام 2011 م.    زاد عدد طلبات الإلتحاق الواردة إلى الجامعة لنظام التعليم المباشر قرابة (2312) وبلغ عدد المسجلين أكثر من (362) .
16. أوائل عام2011 م.   إدراج  برامج جامعة المدينة العالمية الحاصلة على الإعتماد الأكاديمي الكامل لأربعة برامج دراسات عليا في كلية العلوم الاسلامية  ضمن قائمة المؤهلات المعترف بها من قبل هيئة الخدمة المدنية بماليزيا .
17. نهاية عام 2011 م.  تم تخريج الدفعه الأولى من طلبة جامعة المدينة العالمية في مرحلة برامج الماجستير والبكالوريوس وعددهم (84) طالبا وطالبة لدرجة البكالوريوس, و(27) طالبا وطلبة  لدرجة الماجستير .
 

إرسال تعليق

شاركنا برأيك ولا تمر مرور الكرام